طريقة عمل القرنبيط بالبشاميل بوصفة لذيذة ومميزة

طريقة عمل القرنبيط بالبشاميل بوصفة لذيذة ومميزة

القرنبيط هو أحد انوع من الخضروات المفيدة والمغذية واللذيذة، ويتميز بلونه الأبيض وشكله الزهري، وهو غني بالفيتامينات والمعادن والألياف ومضادات الاكسدة، وله فوائد صحية عديدة مثل تقوية المناعة والوقاية من العديد من الامراض وتحسين الهضم وخفض الكوليسترول والسكر في الدم، ويمكن تحضير القرنبيط بطرق مختلفة، مثل السلق أو القلي أو الشوي أو الخلط أو الحشو أو الخبز، وفي هذه المقالة سنتعرف على طريقة عمل القرنبيط بالبشاميل، وهي واحدة من أشهر وألذ وصفات القرنبيط.

طريقة عمل القرنبيط بالبشاميل

القرنبيط بالبشاميل هي وجبة لذيذة وموفرة وشهية في نفس الوقت يمكنك عملها لتجيد سفرتك كما انها تصلح لوجبات اخر الشهر فهي وجبة موفرة في المصروف بالإضافة الى انها مغذية ومفيدة بدرجة كبيرة.

ما هي مكونات خلطة القرنبيط؟

  • حبة قرنبيط متوسط الحجم مقطع إلى زهرات صغيرة.
  • ملح وفلفل أسود حسب الرغبة.
  • ماء لسلق القرنبيط.
  • 4 ملاعق كبيرة من الزبدة.
  • 4 ملاعق كبيرة من الدقيق.
  • 4 أكواب من الحليب.
  • جبنة موزاريلا مبشورة حسب الرغبة.
  • جبنة بارميزان مبشورة حسب الرغبة.

ازاي اعمل قرنبيط بالبشاميل؟

  • في قدر كبير، ضعي القرنبيط والملح والفلفل الأسود والماء، واتركيه على نار متوسطة حتى يغلي.
  • ثم خففي النار واتركيه حتى ينضج القرنبيط ويصبح طرياً، ولكن لا يتفتت، ثم صفيه من الماء واحتفظي به جانباً.
  • بعد ذلك في قدر آخر ذوبي الزبدة على نار هادئة، ثم أضيفي الدقيق وحركي بمضرب سلكي حتى تتجانس المكونات وتتكون عجينة ناعمة.
  • ثم أضيفي الحليب بالتدريج واستمري في التحريك حتى تتكون صلصة سميكة ومتجانسة، ثم أضيفي الملح والفلفل الأسود حسب الرغبة واطفئي النار.
  • بعد ذلك في صينية فرن مدهونة بالزبدة، ضعي طبقة من القرنبيط، ثم اسكبي نصف كمية البشاميل فوقها، ورشي القليل من الجبنة المبشورة.
  • ثم كرري الخطوة مرة أخرى مع باقي القرنبيط والبشاميل والجبنة.
  • بعد ذلك ادخلي الصينية إلى فرن محمى مسبقاً على درجة حرارة 180 درجة مئوية، واتركيها لمدة 20 إلى 25 دقيقة حتى يذوب الجبن ويتحمر الوجه.
  • ثم اخرجي الصينية من الفرن واتركيها تهدأ قليلاً، ثم قطعيها وقدميها ساخنة أو دافئة مع سلطة خضراء أو شوربة.

في هذه المقالة، تعلمنا طريقة عمل القرنبيط بالبشاميل، وهو طبق لذيذ ومغذي يناسب جميع الأذواق والأعمار، وهو طبق سهل وسريع التحضير، ويمكن تقديمه كوجبة رئيسية في الغذاء او العشاء.